منتديات حلم الاردن dreamjordan.com  

العودة   منتديات حلم الاردن dreamjordan.com > اقسام حلم العامة > الـقـسـم الــعــام لـلـمـواضـيـع الـعـامــة > قصص وحكايات

قصة قصيرة فيها عبرة قصة الولد الغضبان

قصة قصيرة فيها عبرة قصة الولد الغضبان قصة الولد الغضبان هي قصة من الأدب الإنجليزي التي تحتوي على حكمة تدور حولها القصة وتدور أحداث القصة بين شخصين هما الأب الذي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2017, 06:08 PM   #1
هزاع الاردني
ادارة حلم الاردن
 
الصورة الرمزية هزاع الاردني
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 62,078
هزاع الاردني تم تعطيل التقييم
افتراضي قصة قصيرة فيها عبرة قصة الولد الغضبان





قصة قصيرة فيها عبرة قصة الولد الغضبان

قصة الولد الغضبان هي قصة من الأدب الإنجليزي التي تحتوي على حكمة تدور حولها القصة وتدور أحداث القصة بين شخصين هما الأب الذي لا يعجبه تصرفات وغضب ابنه، والابن الغضبان الذي تنتابه نوبات الغضب والضجر على الدوام، عندما يقرر الأب أن يلقن ابنه درسًا لن ينساه طوال حياته.

الولد الغضبان:
يحكى أنه كان هناك ولد عصبي جدًا كثيرًا ما يكون غضبان ومتأفف لا يستمع لنصائح والده ويتصرف تصرفات متهورة ويعود بعدها نادمًا على ما فعل، وعندما رآه والده على هذه الحال غضبان قرر أن ينصحه ولكن بطريقة مختلفة أحضر له مدق وحقيبة مملوءة بالمسامير وقال له: يا بني عندما تشعر بالغضب أو العصبية أريد منك أن تدق مسمارًا في السور الخشبي الخاص بالحديقة، تفاجأ الولد أن والده يطلب منه ذلك ولم يأنبه على غضبه وتهوره، وبالفعل قام الولد بتنفيذ طلب والده، وكلما اعترته نوبة من الغضب أو الضيق يقوم على الفور ليدق بعض المسامير في سور الحديقة ومع مرور الأيام أصبح الولد قادرًا على توجيه نفسه والتحكم في عصبيته وغضبه، من خلال تفريغ شحنة الغضب في دق المسامير.



الولد لم يعد غضبان:
ومع مرور الوقت تغيرت صفات الولد ولم يعد يغضب بهذه السهولة وصار يتحكم بتصرفاته وأفعاله فصار لا يستخدم المسامير ولا يقوم بالدق في السور وكان الوالد مسرور جدًا لذلك فقال له: يا بني أن سعيد جدًا لأنك أصبحت أفضل من ذي قبل ولكن عليك أن تقوم بخلع هذه المسامير من السور في كل يوم يمر عليك دون غضب، وبالفعل قام الولد تنفيذ طلب والده مرة أخرى ولكنه هذه المرة لم يكن طلب سهل التنفيذ فقد كان الولد يستخرج المسامير بصعوبة وتحتاج وقت أكبر لاستخراجها من الوقت الذي استغرقه في دقها، ولكنه أخيرًا نجح في تنفيذ طلب والده.

حكمة الوالد وطاعة الإبن:
عاد الإبن لوالده ليخبره أنه استطاع نزع المسامير عن السور، أخذ الوالد بيد انه وذهب عند السور وقال له: يا بني أنا سعيد جدًا لقدرتك الكبيرة على التحكم في أعصابك والتغيير منها، وكذلك على طاعتك لي في نزع المسامير عن السور ولكن أريد أن أسألك سؤال، ماذا ترى أمامك في هذا السور؟ تفاجأ الولد من سؤال والده ولكنه أجاب يوجد العديد من الثقوب في السور، أجاب الأب وقد بدا مبتسمًا نعم مجموعة من الثقوب، إن قلوب البشر يا بني تشبه هذا السور الخشبي، وكلماتك تشبه هذه المسامير التي تطلقها في نوبات غضبك، حتى وإن اعتذرت أو تأسفت ويهذا يشبه نزع المسامير من السور ، فإن أثر كلماتك يبقى محفور في القلوب لا يمكن محوه حتى بمرور الزمن.

الحكمة التي تدور حولها القصة:
انتبه جيدًا لكلماتك مهما كانت تبدوا بسيطة وسهلة بالنسبة لك فإنها قد تبدوا قاتلة بالنسبة لغيرك فالكلمات في بعض الأحيان يكون وقعها على قلوب البشر أشد من طلقات الرصاص، لا يمحوها أسف أو اعتذر مهما طال عليها الزمن، ومر عليها العمر.




 

هزاع الاردني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الغضبان, الولد, عبرة, فيها, قصة, قصيرة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة فيها عبرة جميلة , قصه الامير وابنة الخادمة هزاع الاردني قصص وحكايات 1 05-04-2016 03:13 PM
قصة مفيدة للاطفال , قصة فيها عبرة للطفل , قصص اطفال ذو فائدة هزاع الاردني قصص وحكايات 0 09-04-2015 03:56 PM
تفسير الولد في المنام ، تفسير حلم الولد بالمنام ، معنى رؤية الولد في الحلم هزاع الاردني تفسير الاحلام ، ابن سيرين ، النابلسي 0 05-21-2015 09:29 PM
تفسير حلم الولد , تفسير رؤية الولد في المنام , تفسير رؤيا الولد , معنى الولد في الحلم هزاع الاردني تفسير الاحلام ، ابن سيرين ، النابلسي 0 03-08-2014 07:43 PM
قصة يحكى أن فتاة صغيره مع والدها العجوز‎ , قصة فيها عبرة هزاع الاردني قصص وحكايات 0 02-07-2014 09:58 PM


الساعة الآن 06:46 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions Inc.
الحقوق محفوظة © dreamjordan.com inc 2018